الاثنين، 22 أكتوبر، 2012

غريبان على الشاطئ (تأليف عمر ياسر حرفوش)

البحر ... يا له من عالم عجيب! تأتى اليه الناس من كل صوب وحدب لتلقى بمشاكلها إليه في حديث هامس لا تسمعه الآذان، بل تعبر عنه العيون، وتحن اليه القلوب. هو عبارة عن مرآة تعكس مشاعر الناس بمختلف انتماءاتها، فلطالما كانت أمواجه العالية تجسد الغضب في كثير من الأشعار، أما نسمته الرقيقة فترمز لمدى الراحة والأمان في القصص والروايات... القصة بالكامل

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق