الاثنين، 3 أكتوبر، 2011

ذكر ما حدث في البادية (تأليف إيهاب ناصر)

يقال أنه في إحدى البوادي وعلى أرجح القول أنها بادية الشام، خرج رجل وولده مع مئة رأس من الماشية، يبغون وراء الكلأ والمراعي، وذلك بعد أن منّ الله عليهم، وأغدق بواديهم بغيث جعل مضربا للمثل في الديار الشامية كلها والعراق لأعوام عدة من فرط وفرته وعظيم بركته، فكان صيبا نافعا لا يعرفه الضرار من بين يديه ولا من خلفه، وأصبحت به بواديهم روضة كروضة القائل...نص القصة بالكامل

هناك تعليق واحد:

  1. لو سمحتم أنا كاتب هذه القصة .. و إسمي إيهاب "ناصر" و ليس "نصر" .. فأتمنى تصحيح ذلك ..

    و شكرا :)

    ردحذف