الاثنين، 21 يناير، 2013

مجهول الهوية (تأليف إبراهيم عبداللطيف محمود نصار)



تقفز إلى مسامعه "ليل الغربة طويل يا ولدي"، يحاول أن يسد أذنيه، يداه تتخضبان بالدماء، لا يحس بدمه النازف، يصرخ، يسمع صدى صراخه يتردد، هل هي لحظة اليقين، ينادي من بجواره، لا يسمعه، أصوات هادرة، لا يميزها، بح الصوت. الدماء تسيل، لكنه مصمم على المضي في طريقه، لن يوقفه احد بعد اليوم...القصة بالكامل

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق