الثلاثاء، 5 فبراير 2013

المرايا (تأليف كريم صالح)


تَبدّي في الأفق فتي قوي البنية وسيم، خُطاه ثابتة تُخيل للناظر أنها محطة قطار راسخة تمر القطارات علي جانبيها تطلب الوقود اللازم للحياة. وصل منزله بعد جلسة روتينية لم تنجح كالعادة مع إحدي الفتيات اللاتي أعتاد أن يرن تليفونه بعبارات تتوسط لزواجه منهن، ربما ساعدت الفجوة في التوزيع السكاني بين الجنسين علي ذلك...القصة بالكامل


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق