الأحد، 14 أغسطس، 2011

بلحات (تأليف محمد نجار الفارسي)

حين طفقن يصرخن ويولولن بصوت عال ما زال بقايا البلح الذي جاءنا به في الطبق بجوار رأسي على سريري الجريد .. الوقت ليل .. ظلام يلقي علينا كآبة .. لم تكن الكهرباء وصلت قريتنا بعد .. خوف يُطبق عليّ .. كنت صغيراً لا أعي ما يدور حولي .. رحت أبكي .. أنتحب لعل إحداهن تنتشلني من الفزع الذي احتواني...نص القصة بالكامل

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق