الأربعاء، 3 أغسطس 2011

عائلة السمك (تأليف مروة محمد مرسي الحمامصي)


راقبتها العيون المستديرة من خلف الزجاج، فردت زعانفها لتغريها بألوانها الزاهية، بينما هي متشبثة بيد أبيها لا تحول عينيها عنه.
قال لها: حبيبتي، انظري إلى تلك الأسماك الملونة.
تعللت بأن الأحواض أعلى منها، رفعها لمستوى سمكة زرقاء كبيرة متجهة نحو وجهها...نص القصة بالكامل

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق