الاثنين، 15 أغسطس 2011

يبتسم (تأليف أحمد راشد أحمد محمد)

وينظر إليها، تحاول أن ترفعه عن الأرض، لا تستطيع، تتدافع الأقدام من حولها ، ترتمي عليه، تسد جرحه النازف، تصرخ ولكن صوتها يضيع مع صيحات الألم المتناثر من حولها، تشعر أنها اللحظة الأخيرة، تُثَبِّت ناظريها بوجهه، يساعدها بعض المتدافعين في سحبه جانبًا، تتعلق بذراعه، يدفعها جانبًا خلف إحدى الأشجار، ويلثم شفتيها، تحاول أن تتخلص منه... نص القصة بالكامل

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق