الخميس، 1 سبتمبر، 2011

حقًا إنها لحظة (تأليف الشيماء عبد الخالق عبد العال)

خَطَت خُطوة واحدة وتسمرت في مكانها !
أظلم المكان فجأة من حولها !
ارتجفت ، وتراقص قلبها فزعًا محركًا عقدًا على صدرها، فأصدر أزيزًا مخيفًا !
قبضت بيدها عليه، قررت أن تجرى، أن تهرب، وبرغم تأكدها من عجزها إلا أنها حركت قدمها! ...نص القصة بالكامل

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق