الأربعاء، 28 سبتمبر، 2011

أطراف مبتورة (تأليف نصر أحمد عبد الرحمن)

شلبي
أراه كل صباح يجلس على عتبة داره، يحاول تثبيت الساق المعدنية، ثم يحكم ربط الحزام الجلدي حول فخذه، ثم يجرب قدرته على تحريكها، ويتأكد أن وضعها صحيح. بعد ذلك يتكئ على الباب لينهض. يتحرك خطوة واحدة ثم يقف مستندا بكفه على الحائط... نص القصة بالكامل

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق