الثلاثاء، 6 سبتمبر 2011

خزانة ترابية (تأليف نوزاد جعدان)

إنّها تثلجُ الآن في استانبول، كرات الثلج تنبعث من السماء كأنها فقاعات صابونية تنفثها فاه ولد صغير يلهو، يشتد الثلج كلما شعرتْ الأشجار بضعفه، فينزل على رؤوس الأحياء ليبلل شعرهم وعلى السقوف القرميدية لتعتمر المدينة قبعة بيضاء، وعلى رؤوس القبور ليتبلل التراب، لقد توحّل الموت!... نص القصة بالكامل

هناك تعليق واحد:

  1. شكرا لكم يرجى تصحيح الاسم الى نوزاد جعدان شكرا لكم

    ردحذف