الخميس، 22 نوفمبر، 2012

تضحية (تأليف مصطفى حمد عبد القادر)

على عادتها فى الأوقات المأزومة تعلن عن فتح باب القبول لدفعة جديدة ويتقدم الكثيرون - نساء ورجالا - من مختلف الأعمار، وفى كل مرة يمثل الشباب النصيب الأكبر من المتقدمين وكأنها صُممت خصيصاً للشباب فقط،  وليس لمن يرنو إلى الثلاثين والأربعين فما فوق. تقدم لها هذا الشاب متمنياً أن يكون من الفائزين ويصبح سبباً فى محو أحزان اليتامى والمحرومين وأن تكون نقطة دمه مساهمة فى تشكيل وجوه البراعم الصغار المشرقة رغم الظلام المكفهر حولهم، وحول وطن كامل يتدافع أفراده ليل نهار فى عراك طاحن مميت كأنهم فى حلبة مصارعة رومانية لا خيار فيها سوى الانتصار لكى يحصل على حريته ...القصة بالكامل

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق