الاثنين، 19 نوفمبر، 2012

آلام أنوثة (تأليف ياسمين حسن ثابت احمد )


بدأت تلك المرأة الاربعينية صباحها باكرا ذاك اليوم....حيث أمضت الساعات التي تسبق موعد استيقاظ زوجها في ترميم أنوثتها.....كريمات لبشرة الجسد واخرى لبشرة الوجه....مكياج....تصفيف شعر....ارتدت ثوب سباحة ضيق لتقنع نفسها أنها شدت جسدها بما يجعله أنحف....ارتدت فوقه ثوبا جذابا.....نظرت الى زوجها النائم بهلع وهي آملة أن تبقى نسبة جمالها ثابتة في عينيه حين تتفتح ... واستقيظ هو كالمعتاد وفرت عينيه منها...القصة بالكامل

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق